Loading...
You are here:  Home  >  Arabic  >  Current Article

نشرة أخبار منتدى الإثنين 26 سبتمبر 2016

By   /  September 27, 2016  /  Comments Off on نشرة أخبار منتدى الإثنين 26 سبتمبر 2016

    Print       Email

وصول دفعة جديدة من المجندين اليمنيين وقصف مدفعي وصاروخي على عصب

وصلت يوم الأربعاء الماضي إلى ميناء عصب سفينة محملة بثمانمئة من المجنّدين اليمنيين قادمة من المملكة العربية السعودية، وانتقل المجندون مباشرة إلى كليما ومعسكر جديد على بعد ثمانية عشر كليومتر من المدينة.

وعبرت السفينة إلى الضفة الغربية من البحر الأحمر تحت حراسة بحرية من قبل سفينتين بحريتين وطائرات سعودية خوفًا من إغارة قوات الحوثيين وصالح عليها التي أعلنت في وقت سابق عن نيتها في مهاجمة قواعد الحلف الخليجي المتواجدة في الأرضي الإرترية ما لم تتوقف الحكومة الإرترية من تقديم التسهيلات للحلف المذكور.

 وأفادت مصادر الإذاعة من ميناء عصب أن تواجد الحلف الخليجي في المنطقة بدأ يتعزز بتنصيب الرادارات ومنصات لإطلاق الصواريخ في محاولة للسيطرة على المعبر الهام للتجارة الدولية متجاوزًا بذلك الأهداف المعلنة الخاصة بالحرب ضد الحوثيين وقوات الرئيس السابق صالح.

وتزامن ذلك مع الأنباء التي تواردت عن قصف قوات مليشيا الحوثي صبيحة الإثنين الماضي لمقر القوات البحرية الإرترية في عصب بإطلاق صواريخ الهاون وألحقت أضرارًا جسيمة فيه.

 وتؤكد مصادر التنظيم الديمقراطي لعفر البحر الأحمر، أن إطلاق الصواريخ هذه تأتي بعدما استقبلت القوات الإرترية 5000 من أفراد قوات الشرعية اليمنية لتلقي التدريبات العسكرية في أراضيها وذلك لمواجهة الحوثيين، كما تتهم قيادات مليشيا الحوثي الحكومة الإرترية بالتعاون مع قوات التحالف العربي ضد اليمن.

وإثر هذا الهجوم تفرض السلطات الإرترية طوقًا أمنيًا مشددًا في المنطقة كما تحذر الصيادين والزوارق البحرية المدنية الإرترية من مغبة التحرك من وإلى تلك المناطق. يذكر أن جزيرة حنيش وزقر كانتا محل خلاف حدودي بين ارتريا واليمن ونشبت بسببهما حرب في عام 1994م ولجأت الدولتان إلى المحكمة الدولية وحكمت اللجنة الدولية لصالح اليمن في عام 1998م وتبتعد هاتان الجزيرتان عن ميناء عصب بحوالي 27 كيلوا مترا ويسيطر عليهما حالياً قوات الحوثي وعلى عبدالله صالح.

 جدير بالذكر أن السلطات الإرترية كانت تأوي الحوثيين في الماضي لتدريبهم عسكرياً وأمنياً لخلق زعزعة وعدم استقرار في اليمن والمنطقة، وعندما تغيرت الأوضاع في اليمن وظهرت أحداث جديدة وبروز قوات التحالف لدعم الشرعية انقلب النظام في اسمرا على الحوثيين وانحاز الى الشرعية من أجل الحصول على المكاسب المالية والسياسية والعسكرية والإحتماء بقوات التحالف العربي لتغطية جرائمه والهروب من المطالبة الدولية والإقليمية، وليس ببعيد ان ينقلب النظام في اسمرا على قوات التحالف العربي والحكومة الشرعية اليمنية في حال الحصول على بديل أفضل يضمن له إستمراريته في السلطة ويعفيه من جرائمه الإنسانية والأمنية، كما تمنع الزوارق اليمنية التابعة لميليشيا الحوثي الصيادين اليمنيين بالتحرك ثوب الشواطيء البحرية الإرترية.

اعتقالات في بلدات ومناطق عدة بالقاش بركة

قامت السلطات الأمنية للنظام يوم الثلاثاء الماضي بعمليات تفتيش ودهم في بلدات قلوج، أم حجر، قرقف، تبلدية وعدي قبرو والمزارع المحيطة بها بحثاً عن المجنّدين.

 وأشارت مصادرنا من المنطقة أن الحملة التي قامت بها قوات الإحتياط المركزي بالتعاون مع الإستخبارات العسكرية للمنظقة الخامسة، شملت أولئك الذين يحملون تصاريح عطلات والرجال فوق السن القانونية للخدمة الوطنية.

 هذا، ولا تستبعد مصادرنا أن يكون الهدف من هذه الحملة، تشغيل المعتقلين في عمليات الحصاد التي تقوم بها كل الوحدات العسكرية في المشاريع الزراعية التي تمتلكها.

اعتقال خمسة من حراس قوات الطليعة في ماي سروا

اعتقلت السلطات الأمنية للنظام مؤخراً، خمسة من حراس سجن ماي سروا التابع لقوات الطليعة الذين ظلوا بالخدمة لسنوات طويلة.

 وافادت مصادر الإذاعة من العاصمة اسمرا، أن أفراداً من أمن جهاز الأمن القومي جاءوا إلى المعتقل الذي تؤمه أعداد كبيرة من المواطنين الأبرياء، واقتادوا الحراس إلى مكان مجهول، وحسب المعلومات التي تحصلت عليها المصادر أن حجة اعتقالهم تمثلت في تعاونهم مع المعتقلين في التواصل مع ذويهم عبر نقل الرسائل وإخبارهم بحالتهم الصحية والنفسية.

والحراس المعتقلين هم ملأكى طعمزقي، داؤود محمد نقاش، تخلنكيئل ودي باظع، اندرياس سباهتو وميرون اميشي.

ويذكر أن السلطات الأمنية للنظام تقوم منذ فترة طويلة بعمليات اعتقال تطال حراس المعتقلين السياسيين ومعتقلي الضمير لأسباب غير معروفة ويتم تغييبهم عن الأنظار كغيرهم من المعتقلين الذين تعجّ بهم معتقلات الحكومة المنتشرة في مختلف بقاع الوطن والتي حسب آخر التقارير الإعلامية تتحدث عن تجاوزها للأربعمائة سجن ومعتقل يُغيب فيها عشرات الآلاف من المواطنين الأبرياء دون توجيه تهمة معينة أو تقديمهم لمحاكمات قانونية.

الحكومة تتستر على وباء الكوليرا رغم انتشاره في عدة اقاليم

بالرغم من تمام الأسبوع الرابع منذ ظهور وباء الكوليرا في مناطق واسعة من أقاليم القاش بركة، الإقليم الجنوبي وإمتداد نطاق إنتشاره إلى مناطق أخرى في الإقليم الأوسط، إلَّا أن السلطات المختصة لا تزال تكابر وتتجنب الحديث عن وجود كوليرا في إرتريا، رغم معرفة الجميع وإنتشار خبر المناطق المغلقة التي أضيفت لها مؤخرًا منطقة عدي هالو، حيث سجلت حالة إصابة بالكوليرا في المعسكر الخاص بطلاب الخدمة الإلزامية.

إلى ذلك وفي خطوة غريبة، تناولت وسائل الإعلام الرسمية تصريح لمسؤول الخدمات الصحية بالإقليم الجنوبي/ يماني ظقاي، الذي أوضح أن جهودًا علاجية مكثفة أسهمت في محاصرة مرض الرمد الحبيبي (التراكوما)، ضمن برنامج لمكافحة مسببات العمى، بينما تناولت ذات الوسائل الإعلامية الرسمية اجتماعات توعوية تم عقدها في إقليمي القاش – بركة بغرض الوقاية من الأمراض المعدية خصوصًا الإسهالات المائية.

هذا وتشير معلومات دقيقة إلى تفشي حالات الكوليرا في محافظات تكمبيا وأوقارو وقلوج بإقليم القاش، ومحافظات ترا أمني وقوحاين وعدي خالا وصرونا و شماجانا بالإقليم الجنوبي. وتجاوزت الحالات المسجلة حتى الآن ال 400 حالة توفيت منها 56 حالة، بينها 6 وفيات بمستشفى أروتا التعليمي بالعاصمة اسمرا.

قرارات جديدة تتعلق بالخدمة الإلزامية مفتوحة الأجل

أفادت مصادر مطلعة من داخل مواقع إتخاذ القرار، بأن سلطات النظام بصدد إصدار جملة قرارات خاصة بالتعامل مع من لم يأدوا الخدمة الإلزامية لأي سبب من الأسباب. وتشمل القرارات الجديدة التي من المتوقع إعلانها في أكتوبر المقبل سحب الرخص التجارية، وإلغاء الإعفاءات الخاصة لغير المقيمين في إرتريا، وتحديد فترة الإقامة المعفية بثلاثة أشهر فقط داخل إرتريا، وإلغاء السماح لدافعي ضريبة 2% لمزاولة أي أعمال داخل إرتريا، ونزع القِطع الزراعية والسكنية ممن لم يؤدوا الخدمة الإلزامية، وكذلك الفصل من العمل بالنسبة لموظفي وعمّال القطاع الحكومي. بالإضافة إلى الحرمان من الحقوق والخدمات العلاجية والتعليمية لهم ولذويهم.

    Print       Email
  • Published: 2 months ago on September 27, 2016
  • By:
  • Last Modified: September 27, 2016 @ 10:41 am
  • Filed Under: Arabic, أخبار

You might also like...

logo youtube

إن لم تستح فقل ما تشاء ! بقلم: محمد علي موسى

Read More →