Loading...
You are here:  Home  >  Arabic  >  Current Article

 مناشدة المنتدى الإرتري للحوار الوطني بالوقف الفوري غير المشروط للصدام العسكري بين إرتريا وإثيوبيا.

By   /  June 14, 2016  /  Comments Off on  مناشدة المنتدى الإرتري للحوار الوطني بالوقف الفوري غير المشروط للصدام العسكري بين إرتريا وإثيوبيا.

    Print       Email

أكدت مصادر متعددة بأن جبهة  منطقة ظرونا شهدت صدامًا عسكريًا بين إرتريا وإثيوبيا. والمنتدى الإرتري للحوار الوطني يدعو لوقف هذا الصدام دون أي شروط مسبقة. كما يناشد المنتدى كل من الشعب الإرتري والإثيوبي وقواتهما المسلحة والأكادميين ومنظمات المجتمع المدني في البلدين، وكذلك المجتمع الدولي للتحرك العاجل والموحد بهدف إحتواء هذا الصدام العسكري المحدود لمنع تصاعده إلى نزاع شامل.

 لنصف قرن من الزمن، عان الشعبان في البلدين من الحرب وكلفتها الباهظة.. الشعب الإرتري في سعيه للتحرر من الإحتلال والشعب الإثيوبي في بحثه عن العدالة والمساوة. ثم تلت تلك الحرب الضروس  في مسألة الحدود ليفقد فيها الشعبان عشرات الآلاف من الأرواح، كان بالإمكان تجنّب ذلك، وحل الخلافات الحدودية بمسار قانوني سلمي.

لا يجب أن يصبح أي شعب ضحية للحروب، خاصة شعبي إرتريا وإثيوبيا لكونهما كابدا مرارًا وتكرارًا من تبعات نصف قرن من الحرب. 

إن  أي صدام عسكري هو إمتداد وتصعيد  للخلاف السياسي القائم، والحل دائما يتم فقط عبر التفاوض السياسي السلمي والقانوني. لهذا يناشد المنتدى الإرتري للحوار الوطني بشدة الوقف الفوري لقتال، على أن يتم البحث في سبب إندلاعه، فإذا كانت  قضايا الحدود  من يقف خلف تفجر المعركة، فالحل يكمن في إحترام قرار مفوضية الحدود .أما إذا كانت دوافع سياسية وأمنية أخرى الحل أيضًا عليه أن يتم من خلال مسار قانوني سلمي.

المنتدى الإرتري للحوار الوطني 

13-6-2016

    Print       Email
  • Published: 6 months ago on June 14, 2016
  • By:
  • Last Modified: June 14, 2016 @ 11:29 am
  • Filed Under: Arabic, أخبار

You might also like...

logo youtube

نشرة أخبار منتدى الأربعاء 7 ديسمبر 2016

Read More →