Loading...
You are here:  Home  >  Arabic  >  Current Article

اسياس يحاول التنصل من مسئولية حادث يوم الاحد الاسود، والشعب يعبر عن غضبه بوسائل مختلفة

By   /  April 9, 2016  /  Comments Off on اسياس يحاول التنصل من مسئولية حادث يوم الاحد الاسود، والشعب يعبر عن غضبه بوسائل مختلفة

    Print       Email

studio image newsفي تطور لافت يعكس مظاهر القلق والخوف التي دبت في اوساط السلطة الاستبدادية ، في أعقاب مصرع 29 من المواطنين الأبرياء وجرح العشرات برصاص النظام يوم الأحد الماضي ، استدعت العصابة الحاكمة امس الجمعة فرقة الصاعقة والمهمات الخاصة الى العاصمة اسمرا في محاولة منها لقمع مظاهر التمرد والمقاومة التي بدأت تظهر بشكل علني في الشارع الارتري.


وقامت الفرقة المذكورة بدوريات ليلية مشتركة مع  افراد الامن في العاصمة أسمرا وحملات دهم للمنازل والتجمعات السكانية وأماكن الترفيه في محاولة لزرع الرعب والخوف في أوساط المواطنين وسعيا منها لإعادة الأوضاع  الى المربع الاول بعد ان تمكن المواطنون من كسر حاجز الخوف . وفي ذات السياق كشفت مصادرنا من العاصمة اسمرا عن تنامي حالة الغضب وسط المواطنين عقب الحادث المأساوي المذكور، وأضافت المصادر أن المواطنين بدأوا في اظهار غضبهم من النظام واعوانه بمختلف الطرق والاساليب، مشيرةً الى مقتل عنصر الامن المدعو انقسوم تخلى الذي اذاق المواطنين الأمرين بأفعاله الشنيعة وتهديداته  المستمرة، موضحة العثور على جثته في إحدى مجاري المياه في أسمرا والمعروفة عند السكان بماي بلا . وفي خطوة اعتبرها المراقبون مدعاة للسخرية، وجهالطاغية اسياس افورقي رئيس هيئة اركانه الجنرال فيلبوس ولدي يوهانس بمعاقبة  الجنود والقادة الذين أقدموا على اطلاق النار على المواطنين والمجندين فيما عرف بيوم الاحد الاسود الذي راح ضحيته اكثر من تسعة وعشرين مواطنا بريئا.


وافادت مصادرنا ان الطاغية اسياس بعث امس الاول الخميس برسالة الى الجنرال سيئ السمعة فيلبوس يطالبه فيها بمعاقبة المقاتلين الذين اطلقوا النار واثنين من قادتهم ، واعتبرت ذلك محاولة مكشوفة للتنصل من مسئولية الحادث الماساوي الذي يشكل استمراراً للممارسات الاجرامية التي دأب عليها النظام منذ اعتلائه على سدة الحكم واعتدائه على كل القيم والمبادئ التي التف حولها الشعب الارتري ابان ثورته المظفرة. وتعكس هذه التطورات تصاعد حالة الغضب وسط المواطنين  وتكشف عن رغبتهم
الأكيدة في التعجيل بتغيير الاوضاع في البلاد .  وفي ذات الصعيد تتفاعل تداعيات الحادث المأساوي داخل البلاد وخارجها ، حيث تفيد الانباء التي وردت الينا من مختلف المدن الارترية عن استعدادات تنتظم أوساط الشرفاء من ابناء الوطن لتكثيف نضالاتهم والإسراع بإسقاط النظام الاستبدادي، و عبر المواطنون الارتريون المقيمين خارج البلاد عن تنديدهم بحادث اطلاق النار محملين مسئوليته لرأس النظام اسياس افورقي وطالبوا المجتمع الدولي للقيام بواجباته تجاه الشعب الارتري وحمايته من عنجهية النظام وقمعه. هذا وقد حظي الحادث المأساوي بإهتمام لافت من وسائل الاعلام العالمية ، ووسائل التواصل الاجتماعي التي اجمعت على اعتباره جريمة في حق الانسان
الارتري الذي  يعاني من ظلم واستبداد لا مثيل لهما.

    Print       Email
  • Published: 8 months ago on April 9, 2016
  • By:
  • Last Modified: April 9, 2016 @ 11:08 pm
  • Filed Under: Arabic, أخبار

You might also like...

logo youtube

نشرة أخبار منتدى الأربعاء 7 ديسمبر 2016

Read More →